قصة المشرق

 

معارك حرب الشوارع في الموصل!

شامل عبد القادر

عدد المشاهدات   1031
تاريخ النشر       28/12/2016 02:32 AM


عر ضتِ القناة الفرنسية - 24 مساء يوم الاثنين الما ضي فيلماً قصيراً لكنه أثار الإعجاب والانتباه في الوقت نفسه؛ لما اكتنفه من إثارة وجرأة و شجاعة اتصف بها فريق العمل التلفازي الذي رافق معارك جهاز مكافحة الإرهاب في أحياء المو صل متراً متراً وشبراً شبراً ومن بيت إلى بيت!!
 كان الفيلم حياً وينبض بحرارة المقاتلين الشبان الذين اقتحموا أحد أحياءالمو صل وكانوا يقاتلون داعش من دار إلى دار وكاميرا الفرنسية معهمومع نبضات قلوبهم و سواعدهم!المهم في المو ضوع هو القتال المرعب والحذر والجريء للعراقيين في أحياءالمو صل الخطرة إذ يتوقع المقاتل أن يصاب في أية لحظة من القناصةوالمفخخين، لكنهم –كما ظهروا في الفيلم– اقتحاميون يتقدمهم آمرهمالذي أصيب بشظية في رأسه ورفض إخلاءه واستمر يقاتل بعد أن ضمّدوارأسه بلفافة بسيطة وقفز إلى سطح الدار ومعه المقاتلون لرصد داع ش!!
الفيلم كشف عن لهجات مختلطة للمقاتلين العراقيين.. هذه اللهجات التيأفصحت عن متانة الوحدة الوطنية في قتال عدو مشترك!
ذكّرني فيلم مصور القناة الفرنسية –ولا أعرف إن كان عراقياً أوأجنبياً– بتلك ا أ لفالم التاريخية الحقيقية التي صوِّرت أثناء معاركالحرب العالمية الثانية وخاصة معركة مدينة ستالينغراد ضد القواتالنازية، وكيف أن القتال جرى في  شوارع المدينة بطريقة مرعبة
ومثيرة!
إن حرب الشوارع، كما هو معروف للجميع، من عقد الحروب و أكثرهاصعوبة وتضحيات!
تحية للمقاتلين العراقيين الذين أبلوا بلاءً حسناً!
وتحية للكاميرا التي وثّقت بطولات
 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com