رياضة

 

رد الاعتبار قبل التأهل للمونديال منتخبنا الوطني أمام عقدة التحضير لمباريات المرحلة الثانية من التصفيات متعب: منتخبنا لا يستحق التواجد مع الكبار في روسيا

عدد المشاهدات   838
تاريخ النشر       10/01/2017 03:59 AM



المشرق - خاص
تَسود حالة من الاحباط الشارع الرياضي العراقي والمختصين معا بسبب تدني مستوى ونتائج  منتخبنا الوطني الذي سيبدا مشواره الجديد في المرحلة الثانية المؤهلة الى مونديال روسيا 2018 في الدور السادس امام استراليا في الثالث والعشرين من اذار المقبل على ملعب نادي باص وليس من بادرة اهتمام تذكر توحي بان الاسود لها الهمة والقدرة على المنازلة في الوقت الذي يعدد فيه المدرب راضي شنيشل اسبابا كثيرة تحول دون ذلك، والاكثر ايلاما هو الاستسلام التام وترك الامور تجري وفق ما سيكون وان المنتخب لن يتم تجميعه قبل العاشر من اذار في الوقت الذي تواصل فيه فرق مجموعتنا استراليا والسعودية وتايلند والامارات تحضيراتها على قدم وساق، حول هذا الملف وتداعياته كان للمشرق هذه الوقفة:
صعوبة تجميع اللاعبين
اللاعب الدولي السابق هيثم متعب بين ان المدرب راضي شنيشل اصطدم بعقدة تجميع اللاعبين واعدادهم بفترة جيدة من الوقت سواء المحترفين او المحليين، مبينا ان تصريحات الكابتن راضي لم تتوقف في شرح هذه العقدة المستعصية التي تخص اللاعبين كونهم محترفين وارتباطهم بانديتهم في هذه الفتره  لا تتيح لهم التفرغ بمعسكرات خاصة مع المنتخب، لافتا انه كان يملك ناصية المناورة بلاعبين اخرين او تغيير في مراكز بعض اللاعبين وما يساعده في ذلك ان الدوري المحلي مستمر وبدون توقف ممكن مشاهدة بعض اللاعبين البدلاء هناك طاقات واعدة بالتاكيد وبصراحة اكثر اجد فرصة التأهل  ضئيلة جدا لان كل الفرق تتنافس على المراكز الاولى وحظوظهم افضل من الفريق العراقي باستثناء تايلند وتحضيراتهم افضل ايضا. واضاف بالقول لكي لا نخلط الاوراق  اقولها بكل مرارة نحن لا نستحق الصعود لنهائيات روسيا ومستوانا يفصح عن هذه الحقيقة بالرغم من ان فرق مجموعتنا بما فيها استراليا واليابان لم تكن  بالمستوى المتوقع ولكن هذا واقع الحال ولم يتغير اي شيء بالمنتخب واخر ما اتمناه واعلم ان التحضيرات لن تكون بالمستوى المطلوب هو ان نحقق بعض النتائج الايجابية للارتقاء بالتصنيف الشهري ان نرتقي لمركز متقدم ولو لاول مرة نصل الى هذا التصنيف مع الاسف ولكن هذه ضريبة عدم التخطيط والتخبطات التي تواجه المنتخب وعدم اقامة معسكرات على مستوى جيد وتحديد مباريات ودية في وقت سابق كل هذه الامور القت بظلالها على مسيرة المنتخب.
معسكر متواضع
اللاعب الدولي السابق هيثم كاظم اكد بالقول ان منتخبنا الوطني فقد الاهم والاكثر من رصيده نحو التاهل وبات اليوم بحاجة الى معجزة هو الاحتمال الابعد حصوله وازاء استعدادنا وبالمقارنه مع الفرق الاخرى لا اتوقع حصول اي نتيجة ايجابية، فالحديث عن معسكر في ايران قبل اسبوعين او عشرة ايام فقط ومحاولة تامين مباراة ودية مع ايران او لبنان لا يوحي باننا عازمون على تحقيق نتائج ايجابية في المرحلة الثانية من التصفيات وللانصاف لا يمكن ان نحمل الكابتن راضي شنيشل تبعات الاخفاق لان المسؤولية مشتركة والادارة تتحمل ايضا.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com