قوس قزح

 

الطفل العنكبوت أول فلسطيني يدخل (غينيس)

عدد المشاهدات   280
تاريخ النشر       14/02/2017 05:24 PM



تَمكن الطفل الفلسطيني محمد الشيخ من كتابة اسمه في موسوعة "غينيس" للأرقام العالمية، بعد أن حطم الرقم القياسي في أكبر عدد دورات حول الجسم بوضعية الصدر على الأرض. والتف محمد البالغ من العمر 13 عاما فقط، حول جسمه بثمان وثلاثين حركة على الأرض في دقيقة واحدة، أمام لجنة تحكيم عالمية، وبحضور أفراد من عائلته وجماهير غفيرة، في العاصمة الأردنية عمان. وقدم الطفل عرضا لحركات ذات مرونة عالية يعجز الأشخاص العاديون عن تقديمها، وسط تصفيق الجمهور، ورصدت لجنة “غينيس” حركات محمد وهو يلف رجليه حول جسمه وصدره ويداه مثبتتان على الأرض بطريقة سلسة مرات عديدة وبثبات. وتمكن الطفل الفلسطيني من الوصول إلى الأردن لحضور الحفل الخاص بتحطيم الرقم القياسي العالمي، بعد معاناة استمرت قرابة العام للخروج من قطاع غزة، بسبب الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع وتَأخر إصدار التصاريح اللازمة لخروجه. وقال محمد الشيخ إنه استمر في تمارينه الشاقة اليومية لما يزيد عن شهر، من أجل الوصول إلى الليونة اللازمة لتحطيم الرقم القياسي القديم البالغ 26 دورة حول الجسم بوضعية الصدر على الأرض. وأضاف “شعرت بفرحة كبيرة جدا بعد تحطيمي للرقم القياسي وتسلمي لشهادة من الموسوعة العالمية، وتأكدت أن كل التعب الذي سبق الوصول إلى هذا الإنجاز لم يضع هباء”.وخلال الحفل الذي أقيم في مركز “هيا” الثقافي بعمان، استطاع محمد الملقب بـ”العنكبوت” أن ينجز 38 دورة خلال دقيقة واحدة، محطما الرقم القياسي القديم بفارق كبير، ليدخل “غينيس” رسميا. وتفتخر حنان والدة محمد الشيخ بابنها الذي تراه “بطلا عالميا”، وتأمل أن “يتمكّن من إثبات موهبته النادرة جدا وقدرته الخارقة في منافسات عالمية”. وقال محمد لبد مدرب الطفل “العنكبوت” إن “محمد تمكن من الفوز على منافسته، وهي فتاة من بريطانيا أدت 29 حركة في الدقيقة”. وأوضح لبد، الذي حضر الحفل في الأردن، أن “الرقم المسجل سابقا في غينيس هو 24 حركة في الدقيقة. ما حققه الشيخ إنجاز، وهو لكل أطفال فلسطين، خاصة المحاصرين في غزة منذ نحو 10 سنوات”. وقام الشيخ، بحسب مدربه، بـ”حركة دوران والتفاف 360 درجة باتجاه عقارب الساعة بجسد ثابت على الأرض”، مضيفا أن “الشيخ هو أول طفل فلسطيني يدخل موسوعة غينيس”. وقال ياسر العالم مرشد الطفل محمد، والحاصل على جائزة أفضل مرشد للرياديين في العالم، إن “دخول محمد الشيخ إلى موسوعة غينيس يمثل تحديا للحصار والصعوبات التي تواجه أطفال فلسطين ومواهبها، وإثباتا أن فلسطين مليئة بالمواهب والقدرات المميزة”. وأضاف أنه “برغم كل الصعوبات التي مرت، استطعنا التنسيق والوصول إلى الأردن، لاستضافة الحدث، ذلك الذي يجسد عمق العلاقة الفلسطينية الأردنية، والتأكيد على أننا شعب واحد”. وأشار إلى أن إنجاز الطفل الفلسطيني محمد الشيخ، يثبت أن فلسطين تستحق أن يرى شبابها النور، وأن يرفع الحصار عنهم، وأن تترك الفرصة أمامهم للإبداع والتفوق. وكان الطفل الفلسطيني قد وصل إلى مرحلة التصفيات النهائية من برنامج المواهب الشهير “آراب غوت تالنت” في نسخته العربية، والذي بث عبر شاشة قناة “أم بي سي” قبل عامين. كما شارك الشيخ في العديد من المهرجانات على الصعيد الفلسطيني والدولي، واكتسب شهرة عالمية خاصة بعد مشاركته في افتتاح كأس النرويج.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com