الاخيرة

 

استعادة ست لوحات لفنانين عراقيين وعرب

عدد المشاهدات   1664
تاريخ النشر       09/07/2018 11:05 PM



وسام قصي

تسلمتْ دائرة الفنون العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار ست لوحات لخمسة فنانين وهم: (جعفر محمد خضر، حسين عبود، وعملين للفنان فاروق عبد العزيز، وعبد الرحمن حول من المغرب، والفنانة جمانة الحسيني من فلسطين)، وهي من ممتلكات الدائرة وضمن الأعمال المتحفية  المسجلة. وجرت عملية تسليم واستلام خلال محضر رسمي موقع بين دائرة الفنون العامة متمثلة بمديرها العام الدكتور شفيق المهدي، والسيد سعد مطر ممثلاً عن العميد خالد المحنة مدير الشرطة المجتمعية في وزارة الداخلية، وبحضور مدير المتحف الوطني للفن الحديث الفنان والكاتب علي الدليمي، إذ عثر السيد العميد على مجاميع من اللوحات الفنية وسلمها إلى دائرة الفنون العامة. ووجه المهدي الدعوة إلى جميع المواطنين ممن يمتلكون أعمالا فنية، إعادتها إلى المتحف الوطني للفن الحديث، قائلاً: تمثل الأعمال المستعادة لهذا اليوم ثاني أكبر مجموعة أعمال فنية تتسلمها الدائرة بعد الأعمال التي سلمها الأستاذ نصير الجادرجي والسيدة هدى صدّيق، والأستاذ حيدر سالم. وذكر المهدي إن الدائرة استرجعت أكثر من 2000 عمل متحفي، وما زالت تبحث عن 8000 عمل تعرضت للنهب والتخريب والسرقة إبان الأحداث التي تعرض لها العراق عام 2003. يشار إلى أن العميد خالد المحنة قد سلم 100 عملا فنيا متحفيا إلى دائرة الفنون العامة في فترة سابقة.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com