اسرة

 

6 عادات تدمر الحياة الزوجية

عدد المشاهدات   381
تاريخ النشر       05/08/2018 10:18 PM


 قدْ يكون لزوجكِ عادات سلبية يجدر بكِ الحذر منها؛ لما لها من آثار نفسية مضرّة قد تعصف باستقرار علاقتكما لاحقاً.هذه العادات السلبية تراوح بين أن تكون لفظية أو جسدية أو سلوكية بشكل عام. في الأحوال كلها يجدر بكِ الحذر منها والتحايل عليها من خلال الحوار والتفاهم والصبر.
إليكِ بعض العادات السلبية لدى زوجكِ والتي تؤثر في استقرار علاقتكما:
- إن كان زوجكِ بخيلاً، فهذه من الصفات المدمّرة في علاقتكما، سواءً كان البخل مادياً أو عاطفياً. احرصي في حينها على تقديم النموذج المضادّ لهذا. كوني كريمة ومغدقة في عطائك، وتحدثي إليه بصبر ورويّة وتفاهمي معه حول الأمر.
- إن كان زوجكِ يلحق بكِ الأذى الجسدي سواءً كان هذا أثناء العلاقة الحميمة أو عند الغضب والشجار، فإن عليكِ الحذر والانتباه وإيقاف الأمور عند حد معين؛ لئلا تتطوّر نحو مزيد من الإيذاء.
- إن كان الزوج يكذب باستمرار ويلفق الأكاذيب والأقاويل، فعليكِ حينها الانتباه جيداً؛ ذلك أن داء الكذب فيه تستر على أمور أخرى كثيرة، كما أن الطبع بحد ذاته يفقد الزواج مصداقيته وموثوقيته في مرات كثيرة.
- حين لا ينتبه الزوج لمشاعركِ وعواطفكِ ولا يستفسر منكِ عما يضايقكِ أو يبكيكِ أو يلمّ بكِ، فإنه في حينها يقع في مشكلة التجاهل التي تسبّب لكِ الأذى النفسي والوجداني لا سيما مع تكرارها.
- إن كان زوجكِ يذيع خصوصيات علاقتكما، لا سيما الخصوصيات الحميمة لديكما، فإنه يجدر بكِ الحذر من ذلك وتنبيهه لعواقب هذا التصرف وأثره المدمّر على علاقتكما الزوجية. أوجدي بديلاً له في المنزل من حيث فسح مجال أكبر للحديث وقضاء الوقت معاً، واتبعي الصبر والحسم في التحذير من هذا التصرف.
- ثمة عيوب أقل فداحة من السابقة، لكنها تملك آثاراً سيئة نفسياً، من قبيل غياب الطموح. الزوج غير الطموح يتسبّب لكِ بإحباط كثير وألم نفسي كما يشعركِ أن لا أفق في العلاقة. يجدر بكِ حينها تحفيزه من خلال تقديم نموذج طموح في شخصيتكِ وطموحاتكِ وتطلعاتكِ، من دون أن تشعريه أن الأمر كما لو كان منافسة بينكما. أوضحي له فوائد أن يكون لديكما طموحاً عالياً وتطلعات جيدة.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com