محليات

 

أكثر من 200 قتيل وجريح حصيلة الاحتجاجات في أسبوع فرقة الرد السريع تنتشر في البصرة لحماية المواطنين والدوائر والممتلكات

عدد المشاهدات   268
تاريخ النشر       09/09/2018 09:36 PM



البصرة- متابعة المشرق :
 أعلنتْ فرقة الرد السريع، انتشار قواتها في البصرة لحماية المواطنين والدوائر والممتلكات بالمحافظة. وذكر بيان لمدير اعلام فرقة الرد السريع عبدالامير المحمداوي ان "فرقة الرد السريع انتشرت في مدينة البصرة بأمر من قبل قيادة العمليات المشتركة"، مبينًا ان "واجبها حماية المواطنين والممتلكات العامة والدوائر الحكومية علما انها ابقت جزءا من تشكيلاتها ضمن قاطع طوزخرماتو".وأحرق متظاهرون غاضبون،يوم الجمعة الماضي، 7 أيلول 2018 ،مبنى القنصلية الإيرانية في منطقة البراضعية وسط البصرة، اضافة الى حرق مقار الاحزاب السياسية والفصائل المسلحة ودوائر حكومية، في حين سقط عدد من القتلى والجرحى في صفوف المتظاهرين جراء اطلاق النار عليهم او دهسهم بواسطة عجلة اسعاف خرجت من مجمع القصور الرئاسية. من بعدها فرضت الاجهزة الامنية في البصرة، حظرًا للتجوال من الساعة الرابعة مساءً ، حتى الساعة 11 من نفس اليوم.وإثر ذلك، اعلنت تنسيقية التظاهرات في محافظة البصرة، الجمعة انسحابها من التظاهرات التي شهدتها المحافظة، في حين أكدت أن "اعمال الشغب والتخريب الممنهج" تقوم بها "مجاميع مدسوسة لتصفية حسابات سياسية". وتشهد محافظة البصرة منذ أشهر احتجاجات غاضبة تطالب بتوفير الخدمات وفي مقدمتها الماء الصالح للشرب والكهرباء، وتطورت الى تدخل القوات الامنية، ما ادى الى سقوط قتلى وجرحى من المتظاهرين والقوات الأمنية، كما تم حرق مقرات الأحزاب السياسية والمباني الحكومية بالمحافظة اضافة الى القنصلية الايرانية. ويعاني أهالي محافظة البصرة، التي يبلغ عدد سكانها أكثر من مليوني شخص من أزمات عدة، آخرها تلوث مياه شط العرب، ما أثر سلبًا على مياه الإسالة (الشرب)، حيث أعلنت مفوضية حقوق الانسان، تسمم نحو 20 ألف مواطن بصري، من جراء ذلك، مستندة لإحصاءات مستشفيات المحافظة.في السياق نفسه أعلنت وزارة الصحة العراقية عن مقتل واصابة 200 شخص في اعمال عنف رافقت احداث محافظة البصرة اقصى جنوبي العراق. وقالت الصحة : ان 15 شخصا قتل، وأصيب ١٩٠ اخرون بجروح من المتظاهرين والقوات الأمنية. وأوضح البيان ان الإصابات مختلفة الانواع والخطورة اكثرها عولجت وخرج الجرحى متحسنين.وتشهد محافظات البصرة تظاهرات مستمرة منذ بداية تموز الماضي احتجاجا على تردي الواقع الخدمي ، وقد تصاعدت وتيرتها مؤخرا بعد تلوث مياه الشرب، وارتفاع نسبة الملوحة به ما تسبب بإصابة الالاف بأمراض معوية، وجلدية شديدة.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com