الاولى

 

ملاحقة "خلاياه" في ديالى داعش لم يعد قادراً على رفع راياته في الموصل

عدد المشاهدات   138
تاريخ النشر       27/09/2018 07:15 AM




المشرق- قسم الاخبار: 
نفَى عضو مجلس محافظة نينوى حسام العبار ما تردد في تقارير اجنبية عن عودة تنظيم داعش لإحياء صفوفه في مناطق الموصل. مبينا ان التنظيم الإرهابي لم يعد قادراً على رفع رايته. وقال العبار ان "الوضع الأمني مستقر في مناطق الموصل كافة، ولا يوجد ما يعكر صفو الأجواء الأمنية"، مبينا ان "التقارير الصحفية لبعض الصحف الأجنبية المدفوعة، هي كاذبة ومغرضة"، مضيفا ان "مناطق البعاج وما خلفها باتجاه الحدود مع سوريا، ما تزال تحتوي على الجماعات الإرهابية، لكن الطلعات الجوية تعالج اوكارهم"، موضحا ان "التنظيم الإرهابي لم يعد قادراً على رفع راياته مجدداً في المدن بعد التحرير". من جانبها أعلنت قيادة العمليات في محافظة ديالى امس الأربعاء عن انطلاق عملية عسكرية واسعة لتعقيب خلايا تنظيم "داعش" الإرهابي في المحافظة، فيما أكد ضباط أن هذه العملية تمثل إجراءً احترازياً للحيلولة دون تمكن التنظيم من شن هجمات مفاجئة. وقال قائد عمليات ديالى الفريق الركن مزهر العزاوي، إن قوات مشتركة مدعومة بطائرات عراقية انطلقت من خمس محاور لتعقب عناصر تنظيم "داعش" في ثلاث مناطقة واقعة على الحدود مع محافظة صلاح الدين. مبيناً أن هذه المناطق هي العظيم، وآمرلي، والطوز. مشيرا إلى أن هذه العملية تعد الأكبر من نوعها، لأنها تهدف إلى جملة من الأمور المهمة، أبرزها تمشيط مناطق واسعة ذات تضاريس معقدة للغاية، وإنهاء أي وجود لخلايا تنظيم "داعش"، مؤكداً خلال تصريح صحفي أن العملية تجري بناء على معلومات استخبارية دقيقة. بدوره، قال النقيب في قيادة عمليات ديالى محمد الزهيري، إن العملية العسكرية الواسعة التي انطلقت امس لن تقتصر على المناطق الواقعة في محافظة ديالى، بل ستصل الى بلدات حدودية مع محافظة صلاح الدين مثل آمرلي والطوز، موضحا لصحيفة "العربي الجديد" أن العملية تتم بالتنسيق مع قيادة عمليات صلاح الدين، و"الحشد الشعبي" في المحافظتين.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com