أخبار وتقارير

 

التحالف الدولي يبحث في بغداد 4 ملفات بعد هزيمة داعش

عدد المشاهدات   2137
تاريخ النشر       18/04/2019 06:32 AM



بغداد – متابعة المشرق:
عقدتْ مجموعة عمل الاستقرار في التحالف الدولي لهزيمة داعش، اجتماعاً في بغداد بمُشارَكة العراق، و٣٤ دولة. وبحث المجتمعون، خلال الاجتماع "مجموعة عمل الاستقرار إصلاح البنية التحتيَّة الأساسيَّة، وتأهيل المدارس، والمستشفيات، وتوفير فرص العمل قصيرة الأمد في المناطق التي تأثرت بشكل مُباشِر من عصابات داعش الإرهابيَّة، ويُمهِّد للاستثمار في الخدمات الحيويَّة، ونشاطات إعادة الإعمار، والتنمية طويلة الأمد". كما ويتضمن برنامج الاجتماع بحث استقرار المناطق المُحرَّرة في العراق، وتعهُّدات التمويل، والأبعاد الاجتماعيّة للإنعاش بعد داعش، وتسريع الانتقال من الاستقرار إلى إعادة الإعمار. من جانبه، أشاد الوكيل الأقدم لوزارة الخارجية، السفير نزار الخير الله، بـ"الجُهُود الكبيرة التي بُذِلت من قِبَل الدول المانحة، والمُساهِمة في مُؤتمَر الكويت الدوليِّ لإعادة إعمار العراق". وأكد، أن "مرحلة ما بعد دحر تنظيم داعش الإرهابيِّ في بلدي العراق تحتاج إلى جُهُود حثيثة، ومكثفة، وتعاون دوليّ في تقديم المعالجات لما خلـَّفه الإرهاب من دمار في المُدُن المُحرَّرة"، مُثمِّناً "جُهُود دول مجموعة عمل إعادة الاستقرار؛ في إطار نجاحات الجُهُود المتمثلة بدعم، وإعادة الاستقرار في المناطق المُحرَّرة". ودعا الخير الله، إلى "ضرورة تفعيل مُقرَّرات مُؤتمَر الكويت الدوليِّ لإعادة إعمار العراق؛ لما له من أثر كبير في تهيئة الظروف المُلائِمة لعودة النازحين، والمُهجَّرين"، مُعللاً: "لإعادة النازحين إلى مناطقهم، والتخفيف من الأزمة الإنسانيّة التي خلـَّفتها عصابات داعش الإرهابيّة". وختم كلمته بالقول: "نُجدِّد الشكر لدول التحالف، ودول أعضاء مجموعة عمل إعادة الاستقرار لدعمها لبلدي العراق، ومساهماتها الماليّة المُقدَّمة". وتتألف مجموعة عمل الاستقرار من دول التحالف الدوليِّ التي تدعم جُهُود الحكومة العراقـيَّة في تحقيق الاستقرار، وتترأس الاجتماع كلّ من ألمانيا، والولايات المتحدة الأمريكية، والإمارات، والعراق.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com