شخصيات

 

خضير هادي.. تميز في الشعر الشعبي وتفنن في طريقة إلقائه

عدد المشاهدات   345
تاريخ النشر       03/05/2019 09:45 PM



“خضير هادي” شاعر شعبي عراقي، اشتهر بكتابته الأغاني، غنى له الكثير من فنانين العراق منهم: (هيثم يوسف، حاتم العراقي، محمد عبد الجبار، علاء سعد، صلاح حسن، أحمد الصياد).

حياته..
ولد “خضير هادي” في العام 1960 في الكرادة الشرقية في بغداد، والصورة الشعرية كانت محطة عشقه الأولى، إذ تعلّق بها وهو في مدرسته الأولى مدرسة ذي قار الابتدائية في مدينة الثورة في بغداد (مدينة الصدر حاليًا) وهو في الثامنة من عمره، ثم انتقل إلى مدينة العبيدي وعاد وتزوج من مدينة الكرادة. بدأ مشواره الشعري مع مجموعة من أصدقائه الشعراء أمثال “حمزة الحلفي” و”جواد الحمراني” و”سمير صبيح” و”ماجد عودة” و”هاشم الحرمي” وغيرهم، وكانوا يلتقون في الاتحاد العام لشباب العراق وجمعية الشعراء الشعبية وهناك تفجرت طاقاتهم وهم يبحثون عن النجومية. اتسع العشق لديه ليدفعه للدخول بعالم الشعر الكبير فشارك “خضير الهادي” في العديد من المهرجانات الطلابية وحاز العديد من الجوائز، وأول من غنى له كان المطرب “محمد الشيخ” بأغنية “أنا آسف” و”بلا جدوى” و”لا تخلي بخاطري” و”كل على مودك”، والكثير من الأعمال الأخرى. وتعامل مع العديد من المطربين الشباب مثل “محمد عبد الجبار” و”حاتم العراقي” و”هيثم يوسف” و”صلاح البحر” و”محمد الفارس” و”سلام حسن” وغيرهم. وشارك بعدة مسرحيات مع مجموعة من الفنانين منهم “خضير أبو عباس” و”تمارا محمود”، التي كانت تقدم على مسرح النجاح آنذاك. سجل أول شريط له في العام 1996 وهو من الأوائل الذين أدخلوا الفرقة الموسيقية مع الشعر أثناء إلقائه، حيث أسس مدرسة جديدة وخصوصية جميلة بإلقاء الشعر الشعبي الحديث، وصور عددًا من القصائد بطريقة الفيديو الكليب، وكذلك صور عملًا وطنيًا يتحدث عن وحدة العراق مع الفنان المصري “شعبان عبد الرحيم”. اشتهر بغزارة إنتاجه وتنقل بين دول عديدة بعد غزو قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة للعراق في 2003. كتب قصيدة رثاء شهيرة في 2015 للطيار الأردني “معاذ الكساسبة” الذي قتله تنظيم داعش بعد سقوط طائرته الحربية في سوريا. ومن أعماله الشعرية: (أسوار الذهب- عنوان إلى صديق- ضاكت علي-الوداع يا أمي- سيارة وجوال- عسل- أولادي- خسرتيني). وقالت وزارة الثقافة في بيان بعد وفاته: “كان يحظى باهتمام ومتابعة شريحة واسعة من الجمهور العراقي والعربي، وعُرف بقصائده التي تنوعت بين السياسية والوجدانية والغنائية، وأدخل لونا مختلفا من اللحن على قصائده”.
وفاته..
غيب الموت “خضير هادي   يوم 24 ابريل 2019، عن 57 عاما بعد تعرضه لأزمة صحية حادة فارق على أثرها الحياة في أحد مستشفيات أربيل شمالي العراق.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com