طب وعلوم

 

عمليات طارئة ونادرة لحمل خارج الرحم في مستشفى النعمان

عدد المشاهدات   273
تاريخ النشر       12/05/2019 12:58 AM


اعلام مستشفى النعمان /
مها الطائي :
نجح فريق طبي جراحي تخصصي نسائي مشترك في مستشفى النعمان التعليمي التابع لصحة الرصافة ، باجراء عملية طارئة ونادرة لحمل خارج الرحم سبقته ولادة طبيعية لحمل داخل الرحم ، في حالة حمل توأمي نادرة الحصول في العالم لأمراة في العشرين من عمرها. و ذكر مدير المستشفى الدكتور صلاح حردان العزي ان ، المريضة ادخلت صالة الولادة وهي بحالة ولادة طبيعية مبكرة ومتقدمة في الشهر السابع وعدم جلبها لاي تقارير طبية لمراحل لحمل المختلفة ، حيث تمت ولادة ذكر حي يبلغ وزنه ٩٠٠ غرام وتم اتخاذ كافة الاجراءات الطبية اللازمة للام والتأكد من تقلص الرحم التام . وقالت رئيسة الفريق الطبي النسائي الدكتورة سالي ياسين اخصائية النسائية والتوليد ، أظهر الفحص السريري والسونار وجود جنين ثاني لحمل خارج الرحم حمل بطني ، مما استدعى اجراء عملية طارئة لفتح البطن الاستكشافي ، وبعد الشروع بالعملية التي استمرت ساعة ونصف تحت التخدير العام تبين وجود نزف داخل تجويف البطن مع الجنين الثاني الذي وجد حياً ، وتمت ولادة انثى حية تزن ٩٠٠غرام وادخل المواليد الجدد اللذين يتمتعون بصحة تامة على جهاز capap في قسم الخدج. واكد رئيس الفريق الجراحي الدكتور محمد عبد الرحمن اخصائي جراحة عامة ، ان انغراس المشيمة وكيس الحمل بالكامل في غشاء البريتون المبطن لتجويف البطن ، اضافة الى مساريق الامعاء الدقيقة وبالقرب من الطحال مع عدم تضرر الرحم، حيث جرى فصلهم وارسالهم للفحص النسيجي، مشيرا أن الحالة شديدة الندرة بالاضافة الى خطورتها العالية على حياة الأم و الجنين ، و استمرار الحمل بعد الشهر الحملي الخامس يعتبر اعجازاً لم يتم تسجيله سوى في البحوث الاكاديمية فقط ، حيث يسمى المواليد الاحياء في هكذا حالات بالمواليد المعجزة Miracle Babies، كما أن مصاحبة الحالة بحمل رحمي طبيعي يزيد من ندرة و خطورة الحالة ، مع الأخذ بنظر الاعتبار عدم شيوع الحمل خارج الرحم والمنغرس في تجويف البطن اذا تعد اندر هذه الحالات على الاطلاق حالة واحدة بين كل ٨٠٠٠ ، أو ١،٤ ٪ من حالات الحمل بصورة عامة ، ومعدل الخطورة على الأم يمثل ٥،. ٪ ( ٧ أضعاف المعدلات المسجلة في الانواع الاخرى من الحمل خارح الرحم و ٩٠ ضعف المعدلات المسجلة في الأحمال الرحمية الطبيعية ) . وبين ان الحالة قد تكون قاتلة للأم بسبب النزف الحاد ، وفقر الدم ، وتخثر الدم ، والانخماص الرئوي ، فيما يكون معدل الوفيات للاطفال حول الولادة ٤٠ - ٩٥ ٪ ، و معدل التشوهات ٢١ ٪ اغلبها في الوجه و الاطراف .

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com