رياضة

 

المدافع محمد سعيد: هدف الفوز الذي سجلته في مرمى النجف هو الأجمل

عدد المشاهدات   190
تاريخ النشر       10/07/2019 09:09 PM


حوار - عبدالكريم ناصر
ابدى لاعب نادي الحدود محمد سعيد عن سعادته  بتسجيله هدف فوز فريقه في مرمى النجف  اضافة الى الهدف الاول في مرمى الميناء علاوة على  تحقيق الفريق لعدة انتصارات متتالية ابعدته عن منطقة الخطر مما اكد قيمة الفريق المتطورة رغم الامكانات المادية المحدودة والفريق  يمتلك امكانات شبابية رائعة وفريق مطمئن للمستقبل الواعد لكرة الحدود .
المهمة ليست مستحيلة
مضيفا من ان ثقته بالمنتخب العراقي الذي يتطور كبيرة جدا , ولكن المعيب عدم الاستقرار على تشكيلة واضحة والتغيير المستمر في اللاعبين ربما سيؤثر على الاستقرار المطلوب والثبات الذي يحدد نتائج الفريق  , لكن منتخبنا قادر على قول كلمته والذهاب بعيدا في مجموعته والوصول الى النهائيات فالمجموعة المختارة تعد من خيرة لاعبينا الذين سيدافعون عن الكرة العراقية بهمة عالية .
ملعب جميل
شدد اللاعب محمد سعيد على ان يكون لكل نادي ملعب خاص به والانجاز الكبير للملاعب شكل نقلة نوعية للكرة العراقية واضافة ملعب النجف دليل اخر على العمل الجيد الذي ينتهجه القائمين على الرياضة العراقية وملعب المدينة في الحبيبية من المؤكد انجازه سيخفف الثقل على ملعب الشعب الاثري ويحقق نقلة نوعية في عالم الكرة المستديرة وبغداد العاصمة .
تصاعد العطاء
منوها على ان فريق الحدود الذي يمثله الموسم الحالي يعتبر الفريق الاكثر استقرارا على العكس من الفرق السابقة من حيث الابقاء على الكادر التدريبي وعدم الصبر على المدرب واللاعبين لكن فريق الحدود قدم لي الشيء الكثير ولربما سيكون بوابتي للمنتخبات الوطنية , فالإدارة مثالية في تعاملها مع المدرب والكادر المساعد اضافة الى توفير الاجواء المناسبة للاعبين لتقديم ما لديهم والابتعاد عن المشاكل والعلاقة طيبة بين المدرب الرائع والكادر من جهة واللاعبين من جهة اخرى فالفريق لا يعاني بل العكس الفرق التي تقابلنا تعاني وهي حالة ايجابية اضافها المدرب الجديد القديم عادل نعمة.
تأثر كبير
يرى اللاعب محمد سعيد انه تأثر كثيرا منذ  صغره في حديث الوالد سعيد مجبل رحمه الله والجلسات الطويلة في بيتنا بحضور بعض لاعبي المنتخب ونادي الجوي وقتها اضافة الى الحكام والمدربين اصدقاء الوالد وحين رحيل الوالد لم تكن الكرة قد فارقت بيتنا بعد ان تسلم المهمة الاخوة سامر وسامال وسامح والذين تعلمت منهم الكرة بعد متابعتي لهم اضافة الى الذهاب معهم اوقات التدريب فأحببت الكرة ولعبتها والغريب اننا جميعا انا والوالد وسامح وسامال لعبنا بخط الدفاع على العكس من سامر الذي لعب بخط الوسط لذلك انتهجت منهجهم والكرة اصبحت الشغل الشاغل للعائلة حتى من لم يلعبها .
ادارات ناجحة
اضاف اللاعب محمد سعيد ان الادارات التي مثل فرقها كانت تعمل من اجل مصلحة الفريق لكن المشكلة في المردود المادي الذي تسبب في ضياع فرق عديدة كانت متواجدة بقوة في الدوري كأربيل ودهوك والصناعة والكرخ فريقي السابق الذي هبط الى الدرجة الاولى رغم عودته بقوة الموسم الحالي وبصورة مثالية فقد لعبت معه الموسم قبل الهبوط للدرجة الاولى  ,نادي الحدود نادي جيد الالفة والمكانة الطيبة في قلبي والاحترام للنادي المثابر ومدربه الكبير عادل نعمة اضافة الى وجود سعد مالح الاب الروحي للفريق .
غياب غريب
تحدث  اللاعب محمد سعيد عن السبب بعدم دعوته للمنتخب الاولمبي والوطني قائلا ان المدرب له الحق في اختياراته ومن يراه مناسب للمركز الذي سيختاره لأجله وسأبذل جهدا كبيرا في قادم الايام لأنال رضا المدربين على الرغم من انني احترم خيارات المدربين لكن الظلم في بعض الاحيان يؤثر على اللاعب فسامال ارى من الغرابة عدم دعوته لصفوف المنتخبات ودعوة سامح استحقاق لما يقدمه بالموسم الحالي مع الجوية ولا زلت انتظر فرصتي مع الجميع رغم تزاحم اللاعبين في المراكز الدفاعية .
دوري مثير ومرهق
اثنى اللاعب محمد سعيد على الاندية وصبرها اضافة الى اللاعبين الاجانب والذي صمدوا مع طول الموسم واللعب في اجواء صعبة من حر شديد اضافة الى ان الوقت يعتبر راحة لجميع دوريات العالم الا العراق وتمنى تحسن الدوري في قادم المواسم

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com