محليات

 

في الذكرى الرابعة لمجزرة داعش بحق 2070 موصلياً مسؤول محلي: أهالي ضحايا جريمة (الخسفة) لم يحصلوا على حقوقهم بسبب (المحسوبية والرشى)

عدد المشاهدات   298
تاريخ النشر       08/08/2019 08:21 AM



بغداد – متابعة المشرق:
أكدَ عضو مجلس محافظة نينوى، اضحوي الصعيب، أن اهالي ضحايا حادثة الخسفة التي قتل فيها داعش اكثر من الفي مواطن عام 2014 لم يحصلوا على حقوقهم حتى الان، بسبب المحسوبية التي تتبعها بعض المؤسسات الحكومية. وقال الصعيب إن «الحكومة الاتحادية عرقلت القرار الذي يقضي بتعويض عوائل الضحايا في حادثة الخسفة، من خلال ضعف الاستجابة وانعدام التمويل، فضلا عن الاجراءات الروتينية التي تتبعها الجهات الحكومية في ترويج المعاملات». وأضاف أن «عددا قليلا من اهالي الضحايا حصلوا على التعويضات بعد أن قطعوا شوطا طويلا من الوقت، فيما استطاعت عوائل اخرى الحصول على تعويضاتها عن طريق المحسوبية او دفع الرشى». وكانت النائبة عن محافظة نينوى منى العبيدي، قد أكدت السبت (15 حزيران 2019 ،(أن مجلس النواب وافق على اعتبار ضحايا الخسفة شهداء، مبينة انها جمعت تواقيع لاتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة. وقالت العبيدي في موتمر صحفي عقدته في مجلس النواب، إن «هناك جريمة ارهابية وقعت في محافظة نينوى لشهداء مغدورين والبالغ عددهم 2070 شهيدا قتلوا على يد عصابات داعش الارهابية ورمي اجسادهم الكريمة في حفرة الخسفة وبعضهم قد تم رميهم وهم على قيد الحياة». وأضاف أن «عوائلهم لم يستلموا اجسادهم إلى الان لعدم تمكنهم من الوصول اليهم ، بسبب صعوبة فتحها واخراج جثث الشهداء». وكان تنظيم داعش نفذ في 7 اب 2014 مجزرة مروعة في منطقة الخسفة بمحافظة نينوى قتل فيها اكثر من الفين من اهالي نينوى اتهمهم بالتعاون مع القوات والحكومة العراقية ودفنهم في مقبرة جماعية.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com