أخبار وتقارير

 

قضية التسريب الصوتي لمعتقلي الروليت تتفاعل مجلس القضاء : التسجيل الصوتي غير صحيح

عدد المشاهدات   4502
تاريخ النشر       02/09/2019 12:34 AM



بغداد –متابعة المشرق:
أصدرتْ رئاسة محكمة استئناف بغداد الرصافة الاتحادية، توضيحاً حول التسجيل الصوتي المنسوب لأحد الموقوفين بقضية الروليت الذين ألقي القبض عليهم مؤخراً، وفيما أكدت عدم صحته فضلاً عن عدم وجود أي دكتور أو مهندس ضمن الموقوفين. وقالت المحكمة امس الاحد، إن "الأجهزة الامنية في وزارة الداخلية والتابعة لمكتب المفتش العام قامت بتأريخ 25/8/2019 بالقبض على (189) متهماً ممن يديرون ويعملون في صالات الروليت في بغداد، وتم عرضهم على قاضي التحقيق المختص في محكمة تحقيق الرصافة وقرر توقيفهم وتدوين أقوال جميع المتهمين". وأشارت، إلى أن "المحكمة أكدت أن القاضي المختص قرر إخلاء سبيل (24) متهماً منهم بكفالة وأن من بين المتهمين الموقوفين (40) متهماً من الجنسيات الأجنبية من الذكور والاناث، وأن إقامتهم في العراق كانت غير مشروعة، وأن من بين الموقوفين (27) متهماً ينتمون إلى الأجهزة الأمنية"، مؤكدة عدم وجود أي دكتور او مهندس من ضمن الموقوفين، وأن الاتصال مسموح لهم، وبالإمكان زيارتهم من قبل ذويهم ولا يوجد مانع بذلك، وأن ما ورد بالتسجيل الصوتي الذي انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي غير صحيح". على الصعيد ذاته كشف مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية امس  الأحد، عن النتائج الأولية للتحقيقات الجارية مع الأشخاص الذين تم القاء القبض عليهم في صالات القمار والروليت في فنادق كبيرة ببغداد الأسبوع قبل الماضي. وذكر بيان للمكتب إن “التحقيق اثبت تورط ضباط أمنيين كبار بالتواطؤ مع أصحاب قاعات الروليت والقمار بالسماح لهم بإدارة وممارسة القمار الممنوع وفق القانون العراقي وتغاضيهم عن أداء واجبهم الرقابي والتنفيذي”، مضيفا  أن “التحقيق كشف أيضاً أنه تجري في هذه الصالات أكبر عمليات غسل للأموال وتهريبها الى خارج البلاد، حيث ظهر أن العديد من فيش المقامرة المستخدمة في هذه الصالات والتي تم ضبطها من قبل مفرزة العمليات الخاصة التابعة لمفتشية الداخلية هي فيش قمار دولية يمكن لأصاحبها أن يصرفوها في أي نادٍ أو صالة روليت خارجية”. واوضح البيان أن “الاعترافات والتحقيقات الأولية أظهرت أن أغلب الأجانب الذين تم ايقافهم في عملية المداهمة تلك بما فيهم النساء لا يملكون أوراق اقامة أو تشغيل رسمية ومخالفين لشروط الإقامة والتشغيل العراقي النافذ”، مبينا أن “التحقيقات ما زالت مستمرة بالقضية لمعرفة ملابساتها والمتورطين الآخرين فيها، بغية تقديمهم الى القضاء لينالوا جزاءهم العادل”.

 

 





   

   مشاركات القراء

 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  
 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

AlMashriqNews.com